مراجعات احترافية
الملكية
العمولات التابعة
إرشادات المراجعات

مراجعة ExpressVPN في [2021]: هل هي جيدة + هل تستحق سعرها؟

9.4
ممتاز!
مصنف في المرتبة 1 بين 49 VPN
مصنف في المرتبة 1 بين 49 VPN
تيم موكان
تيم موكان
تم النشر في: 2 أغسطس، 2021

مراجعة ExpressVPN: الملخص السريع للخبراء

تمتلك ExpressVPN أكثر من 3000 خادم في 94 دولة، بينهم مصر والجزائر، وتقدم سرعات ممتازة، وخصائص حماية على أعلى مستوى. تتيح لك ExpressVPN الاتصال بما يصل إلى 5 أجهزة في نفس الوقت، تتضمن أجهزة أندرويد وiOS وويندوز وماك ولينوكس، وأجهزة التلفزيون الذكية ومحركات الألعاب والأجهزة المنزلية الذكية وأجهزة الراوتر.

في اختباراتي، تمكنت ExpressVPN باستمرار من تجاوز حظر مواقع البث الشهيرة مثل نتفلكس، وHulu، وغيرهم الكثير؛ ولم تكن هناك أي انقطاعات أو تأخير أو تحميل أثناء بث المحتوى. كما تدعم ExpressVPN أنشطة التورنت على كل خوادمها، وتأكدت من عمل ExpressVPN في الدول التي تفرض رقابة صارمة على الإنترنت (مثل الصين، وإيران، والسعودية، وإندونيسيا، وروسيا).

وإلى جانب خصائص الحماية القياسية مثل تشفير AES 256-بت، وخاصية التوقف التلقائي، وبروتوكولات الحماية، تقدم ExpressVPN أيضًا:

  • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات – تقول ExpressVPN إنها لا تحتفظ بأي سجلات لبيانات المستخدمين (وهو ما يتم مراجعته وتأكيده من مصادر مستقلة).
  • الانقسام النفقي – تتيح لك اختيار البيانات التي يتم توجيهها عبر خادم الشبكة الافتراضية الخاصة والبيانات التي يتم توجيهها من خلال شبكتك المحلية.
  • التعتيم – يخفي أنشطة الشبكة الافتراضية الخاصة، مما يجعل الأمر وكأنك تتصفح الإنترنت بدون شبكة افتراضية خاصة، مما يسمح لك بتجاوز القيود والرقابة.
  • دعم Tor – تضيف طبقة أخرى من الحماية إلى شبكة Tor (مما يجعل من المستحيل لأي عقدة Tor لرؤية عنوان بروتوكول الإنترنت IP).
  • وغيرها الكثير…

أحب كل شيء تقريبًا بخصوص ExpressVPN، لكنني لا أحب كثيرًا تطبيق iOS؛ لا يوفر التطبيق خاصية التوقف التلقائي، ولا يدعم بروتوكول Lightway الحصري والفريد من ExpressVPN، ولا يقدم خاصية الانقسام النفقي (لكنني لا أعلم أي شبكة افتراضية خاصة تقدم انقسام نفقي على تطبيق iOS). الشكوى الأخرى الصغيرة من ExpressVPN أنها لا تقدم أداة لحظر الإعلانات، والتي تقدمها العديد من أفضل الشبكات الافتراضية الخاصة المنافسة.

بشكل عام، خدمة ExpressVPN هي الشبكة الافتراضية الخاصة المفضلة لدي في 2021 – فهي سريعة، وآمنة، وغنية بالخصائص وموثوقة وبديهية للغاية عبر كل التطبيقات.

تقدم ExpressVPN باقة شهر واحد، و6 أشهر، و12 شهر. الباقة التي تقدم أفضل قيمة هي باقة 12 شهر، وتتضمن خصم ممتاز للسنة الأولى فضلًا عن 3 شهور إضافية مجانًا. وكل الاشتراكات تأتي بضمان 30 يوم لاسترداد المال بدون مخاطر.

التصنيف بشكل عام

1 من بين 49 VPN

عدد الخوادم

+3,000

عدد الأجهزة

5

أقل سعر شهريًا

باقة مجانية

لا يوجد

ضمان استرداد المال

30 يوم

واجهة المستخدم باللغة العربية

لا

30 يوم مجانًا بدون مخاطر – جرّب ExpressVPN الآن

مراجعة ExpressVPN الكاملة

مراجعة ExpressVPN الكاملة

قضيت عدة أسابيع في الاختبار والبحث والتعرف على خدمة ExpressVPN، ويمكنني القول إنها أفضل شبكة افتراضية خاصة في السوق.

منذ عدة سنوات، كان لدى الكثير من ExpressVPN الكثير من المنافسين الآخرين أفضل في مجال الشبكات الافتراضية الخاصة، ولم تكن ExpressVPN حقًا أفضل شبكة افتراضية خاصة في السوق. ولكن كل ذلك تغير في 2021.

والآن، تأتي ExpressVPN مجهزة بالكثير من الخصائص المفيدة، وحماية قوية، وسياسة صارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات، وواحدة من أعلى السرعات في مجال الشبكات الافتراضية الخاصة بالكامل.

خصائص ExpressVPN

تقدم ExpressVPN خصائص الحماية التالية:

  • تشفير AES 256-بت: تشفير طرفي بدرجة عسكرية لجعل أنشطة الإنترنت غير قابلة للرصد 100%.
  • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات. لا تحتفظ ExpressVPN بأي معلومات شخصية، أو أنشطة للإنترنت أو الملفات التي يتم تنزيلها. تخضع خدمة ExpressVPN لمراجعة خارجية للتحقق من سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات.
  • خاصية التوقف التلقائي (قفل الشبكة “Network Lock”). هذه الخاصية تنهي أنشطة الإنترنت إذا انقطع اتصالك بخادم الشبكة الافتراضية الخاصة، وتحميك من تسرب البيانات بالخطأ.

أحد الأمور التي تعجبني بخصوص ExpressVPN هو أن خوادمها تعمل على ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)، وهو ما يعني عدم تخزين أي شيء على أقراص صلبة مادية. لذا، يتم مسح كل البيانات على الخادم في كل مرة يتم فيها إعادة تشغيل الخادم.

يعجبني أيضًا أن ExpressVPN تقدم DNS الخاص بعا على كل خادم، وتشفير كل طلبات DNS تلقائيًا، مما يعني أن استفسارات DNS لن تكون مرئية لأي جهات خارجية وأن أوقات استجابة الخادم ستكون أسرع.

بالإضافة إلى منع تسرب DNS، تقدم ExpressVPN أيضًا حماية مدمجة ضد تسرب WebRTC وIPv6. كما تتيح لك ExpressVPN تعطيل WebRTC بالكامل في تطبيقها المكتبي وامتدادات المتصفحات كروم وفايرفوكس وإيدج. كما تحظر أنشطة IPv6 تلقائيًا (هذه الطريقة أفضل مما يفعل منافسون مثل Surfshark وTunnelBear حيث يطلبون منك تعطيل IPv6 يدويًا على جهازك).

خدمة ExpressVPN تقدم 4 بروتوكولات؛ بروتوكول OpenVPN (TCP وUDP)، وبروتوكول IKEv2، وبروتوكول L2TP/IPSec، وبروتوكول Lightway. ويعتبر بروتوكول Lightway حصري وفريد من ExpressVPN، ويقدم سرعات أفضل بكثير من البروتوكولات الثلاثة الأخرى (وتزعم ExpressVPN أيضًا أن بروتوكول Lightways أكثر أمانًا). وبينما أنصح العديد من الأشخاص باستخدام بروتوكول Lightway كلما أمكن، من المهم أن تتذكر أن هذا البروتوكول غير متاح لأجهزة iOS حتى الآن. كما أن بروتوكولات IKEv2 وL2TP/IPSec غير متاحة حاليًا على أجهزة أندرويد.

وتقدم ExpressVPN أيضًا “سرية أمامية مثالية”، تعمل على تغيير مفاتيح التشفير المستخدمة لتشفير وفك تشفير أنشطة الإنترنت كل 15 دقيقة او كلما ينقطع اتصالك بالشبكة الافتراضية الخاصة. وهذا يضمن حماية بياناتك الحساسة حتى إذا تم اختراق أحدث مفاتيح تشفير تم إنشاؤها (سيتمكن المخترق من رؤية الأنشطة المشفرة بمفتاح التشفير الذي تم اختراقه، لكن لن يتمكن من اعتراض أي أنشطة سابقة أو لاحقة).

إلى جانب خصائص الحماية القياسية، تقدم ExpressVPN أيضًا بعض خصائص الحماية الإضافية.

الانقسام النفقي

خصائص ExpressVPN

أداة الانقسام النفقي من ExpressVPN جيدة جدًا؛ وهي متاحة على أجهزة أندرويد وويندوز وماك. وبينما تقدم معظم خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة المدفوعة خاصية الانقسام النفقي لأجهزة ويندوز و/أو أندرويد، لا يوجد الكثير من المنافسين الذين يدعمون هذه الخاصية على أجهزة ماك؛ في الواقع، تعتبر ExpressVPN واحدة من الشبكات الافتراضية الخاصة النادرة التي تقدم خاصية انقسام نفقي لمستخدمي ماك. هذه الخاصية متاحة لأجهزة ماك التي تعمل بنظام التشغيل macOS 10.15 أو أقدم، وتعمل ExpressVPN حاليًا على توفير الدعم لنظام التشغيل macOS 11.

اختبرت خاصية الانقسام النفقي من ExpressVPN في مناسبات عديدة، أثناء تنزيل التورنت، والمكالمات الصوتية عبر الإنترنت (VoIP)، والوصول للمواقع التي تخضع لقيود جغرافية في بلدي؛ وعملت الخاصية بانسيابية وسلاسة في كل مرة. بالإضافة لذلك، عندما قمت بتوجيه أنشطة التورنت عبر خادم ExpressVPN وأنشطة التصفح عبر شبكة الإنترنت المحلية، تمكنت من الحصول على سرعات تنزيل أعلى مما كانت عليه عند توجيه كل الأنشطة عبر الشبكة الافتراضية الخاصة.

عملت خاصية الانقسام النفقي من ExpressVPN بشكل جيد جدًا بالنسبة لي، ووجدت أيضًا أن استخدامها سهل للغاية على جهاز سامسونج جالاكسي، وجهاز كمبيوتر ويندوز، وجهاز ماك بوك برو. العيب الوحيد، والبسيط، هو أن ExpressVPN لا تتيح لك استثناء مواقع معينة أو عناوين IP معينة من نفق الشبكة الافتراضية الخاصة؛ على سبيل المثال، يتيح لك منافسون مثل ProtonVPN باستثناء عناوين IP وتقدم Surfshark خيار لاستثناء المواقع الإلكترونية.

بشكل عام، خاصية الانقسام النفقي من ExpressVPN هي طريقة رائعة لإرسال الأنشطة عبر الشبكة الافتراضية الخاصة والشبكة المحلية في نفس الوقت. أود أن أرى أداة الانقسام النفقي من ExpressVPN تقدم خيارات تخصيص أكثر، لكن تضمين أو استثناء تطبيقات معينة خيارات جيدة بما يكفي لمعظم المستخدمين. كما أن هذه الخاصية تعمل بشكل جيد، فهي سهلة الاستخدام للغاية، وتتوفر أيضًا على أجهزة ماك.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

اختبار السرعة المدمج

خصائص ExpressVPN

خاصية اختبار السرعة المدمج من ExpressVPN تتيح لك اختبار خوادم ExpressVPN بشكل سريع للعثور على أسرع خادم مناسب لموقعك. تقوم الأداة بترتيب الخوادم حسب التأخير (الوقت المستغرق حتى يتم توصيل جهازك بخادم الشبكة الافتراضية الخاصة) وسرعة التنزيل؛ وهي تتوفر على أجهزة ويندوز وماك.

كان اختبار سرعة ExpressVPN دقيق للغاية في اختباراتي. لقد اختبرت خادم ExpressVPN المقترح مقابل الخوادم الأقل تصنيفًا، وكان الخادم المقترح دائمًا هو الأسرع.

أعجبتني حقًا هذه الخاصية لأنها تتيح لك اختيار أسرع خادم في كل مرة تستخدم فيها الشبكة الافتراضية الخاصة. بالإضافة لذلك، معظم المنافسين لا يقدمون اختبارات سرعة مدمجة في التطبيق مثل هذه (أقرب خدمة هي CyberGhost VPN، وتتيح لك رؤية مقدار الحمولة على كل خادم).

بشكل عام، خاصية اختبار السرعة من ExpressVPN مفيدة. يسهل إجراء الاختبارات بها، ولا تحتاج إلى استخدام أي تطبيق خارجي للحصول على نتائج اختبارات السرعة، فالنتائج دقيقة، وهو شيء لا تقدمه أي خدمة شبكة افتراضية خاصة أخرى.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

دعم أنشطة Tor

خصائص ExpressVPN

كل خوادم ExpressVPN تدعم الأنشطة من التوجيه البصلي (The Onion Router) (Tor). لا تحتاج إلى تشغيل أي خيار؛ يمكنك أن تبدأ استخدام متصفح Tor بعد الاتصال بخادم ExpressVPN.

الكثير من الشبكات الافتراضية الخاصة التي تدعم أنشطة Tor over VPN تقدم خوادم مخصصة لأنشطة Tor، بما في ذلك ProtonVPN، لذا سيكون من الجيد أن نرى أن خدمة ExpressVPN تتيح لك استخدام متصفح Tor على أي خادم تريده.

ويعجبني أيضًا أن ExpressVPN لديها إصدار .onion على موقعها الرسمي، مما يجعل إخفاء الهوية أثناء شراء الاشتراك في غاية السهولة. وهذا يمكّن المستخدمين في الدول التي تفرض رقابة صارمة على الإنترنت من شراء خدمة ExpressVPN.

لكن تذكر أن استخدام الشبكة الافتراضية الخاصة مع متصفح Tor قد يؤدي إلى انخفاض السرعات بشكل واضح؛ شبكة Tor بطيئة بالفعل لأنها تقوم بتشفير الأنشطة عدة مرات، وتضيف طبقة أخرى من التشفير من خلال الشبكة الافتراضية الخاصة مما يجعل الاتصال أبطأ. عندما اختبرت هذه الخاصية، استغرقت المواقع أوقات أطول للتحميل (أكثر من 10-15 ثانية)، وواجهت إبطاء بنسبة 70-80% عند المقارنة بسرعة الانترنت العادية.

لكن إذا كنت تستخدم مواقع .onion بانتظام وتريد تجنب التسرب أثناء استخدام شبكة Tor، أنصح بخدمة ExpressVPN بكل تأكيد. بشكل عام، سوف تحتاج إلى تنزيل واستخدام متصفح Tor للوصول إلى شبكة Tor؛ يتيح لك منافسون مثل ProtonVPN تصفح نطاقات .onion في متصفحات مثل أوبرا أو كروم، وهو الأمر الذي قد يكون أنسب وأكثر راحة لبعض المستخدمين.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

خصوصية وحماية ExpressVPN

تفرض ExpressVPN سياسة صارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات؛ فهي لا تحتفظ بعنوان بروتوكول الإنترنت (IP) الخاص بالمستخدم، والمواقع التي تزورها، أو الملفات التي تقوم بتنزيلها. سياسة خصوصية ExpressVPN تنص بشكل واضح على أنها تحتفظ بعنوان البريد الإلكتروني (لأغراض التواصل)، ومعلومات الدفع (لطلبات استرداد المال)، وتطبيقات الشبكة الافتراضية الخاصة التي تقوم بتنزيلها. كما تسجل ExpressVPN اتصالاتك بفريق الدعم (لتحسين تجربة المستخدم) واستخدام البيانات (لمراقبة المستخدمين الذي يسيئون استخدام الخدمة).

خصوصية وحماية ExpressVPN

أعجبني أيضًا أن ExpressVPN تخضع للعديد من المراجعات المستقلة للتحقق من سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات. في عام 2018، قامت شركة الحماية السيبرانية Cure53 بمراجعة امتداد متصفح كروم من ExpressVPN ووجدت أن خدمة ExpressVPN تتوافق مع أعلى معايير الحماية والخصوصية. وبعد عام، أكدت شركة المراجعة PricewaterhouseCoopers (PwC) أن ExpressVPN تمتثل لسياسة الخصوصية وأنه يتم مسح بيانات المستخدم في كل مرة يعاد فيها تشغيل الخادم (بواسطة تقنية TrustedServer).

يقع المقر الرئيسي لشركة ExpressVPN في الجزر العذراء البريطانية. وهذا أمر جيد لأن الجزر العذراء البريطانية لا تفرض أي قوانين ملزمة للاحتفاظ بالبيانات وأن المحكمة العليا في الجزر العذراء البريطانية هي الوحيدة التي لديها الحق لمطالبة ExpressVPN بمشاركة بيانات أي مستخدم، لكن لأن ExpressVPN لا تحتفظ بالسجلات، لن يكون هناك أي معلومات يمكنها تسليمها! كما أن الجزر العذراء البريطانية ليست جزءًا من تحالف العيون الـ 5/9/14 (مجموعة من الدور التي تشارك البيانات الاستخبارية).

بشكل عام، تمتلك ExpressVPN سياسة شفافة لعدم الاحتفاظ بالسجلات يتم التحقق منها بشكل مستقل وخارجي، ويقع المقر الرئيسي لها في بلد تشجع على الخصوية وليست جزءًا من تحالف العيون الـ 5/9/14.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

سرعة وأداء ExpressVPN

أجريت عشرات اختبارات على السرعة أثناء الاتصال بخوادم ExpressVPN للعثور على متوسط سرعة الشبكة الافتراضية الخاصة. حصلت على أعلى سرعات عند استخدام خادم شبكة افتراضية خاصة محلي (في رومانيا)، لكن سرعات الشبكة الافتراضية الخاصة كانت رائعة ايضًا عند استخدام خوادم بعيدة في الولايات المتحدة وأستراليا.

بدأت اختبارات السرعة بدون الاتصال بخادم ExpressVPN حتى أحصل على سرعات الاتصال الأساسية:

سرعة وأداء ExpressVPN

بعد ذلك، استخدام خاصية الموقع الذكي من ExpressVPN للاتصال بأسرع خادم للشبكة الافتراضية الخاصة (كنت متصل بخادم في رومانيا). كان الانخفاض في السرعة محدودًا، وتمكنت من تصفح المواقع ومشاهدة المحتوى دون أي تأخير.

سرعة وأداء ExpressVPN

بعد ذلك، اتصلت بخادم أمريكي. كانت سرعة التنزيل أبطأ، لكنني توقعت ذلك لأن المسافة بيني وبين الخادم 4,786 ميل (7,703 كيلومترًا). ومع ذلك، لم يكن للإبطاء تأثير يذكر على أنشطتي على الإنترنت؛ تم تحميل مسلسلات وأفلام نتفلكس بسرعة، وقمت بتشغيل ألعاب الفيديو على الإنترنت بدون تأخير كبير (برغم استغراق المواقع 2-3 ثواني إضافية للتحميل).

سرعة وأداء ExpressVPN

وأخيرًا، اختبرت خادم استرالي. كانت سرعات التنزيل والتحميل أعلى من الخادم الأمريكي، وكان ذلك مفاجئًا بالنظر إلى أن الخادم الأسترالي أبعد من الخادم الأمريكي. وبينما تمكنت من مشاهدة المحتوى بجودة عالية على أمازون برايم، كنت أتحول عادة للجودة الأقل لمدة 4-5 ثواني قبل التبديل مجددًا إلى الجودة العالية. كان يتم تحميل مقاطع الفيديو بجودة 1080p بشكل فوري على يوتيوب، لكن مقاطع الفيديو بجودة 4K استغرقت عدة ثواني للتشغيل. وقمت أيضًا بتنزيل ملف تورنت بحجم 70جيجابايت في حوالي ساعتين، وهو أمر سريع جدًا.

سرعة وأداء ExpressVPN

أجريت اختبارات السرعة باستخدام البروتوكولين OpenVPN وLightway لأرى أيهما يقدم سرعات أعلى، وكان Lightway هو الخيار الأسرع بلا شك. اختبرت البروتوكولات على الخادم الروماني والأسترالي. على الخادم الروماني، كانت سرعات بروتوكول OpenVPN أبطأ 53% عما كانت عليه عند استخدام بروتوكول Lightway. وعلى الخادم الأسترالي، كانت سرعات بروتوكول OpenVPN أبطأ 75%.

لكن لأن رومانيا لديها سرعات إنترنت عالية بالفعل، ليس من العدل أن أقارن نتائجي بما قد يحصل عليه الأفراد في الدول الأخرى. لذا، طلبت من أحد زملائي في الولايات المتحدة إجراء بعض الاختبارات أيضًا.

أولًا، أجرى اختبار سرعة أثناء عند الاتصال بخادم ExpressVPN.

سرعة وأداء ExpressVPN

بعد ذلك، استخدم زميلي خاصية الموقع الذكي (Smart Location) واتصال بخادم محلي في نيويورك. ومثل تجربتي عند الاتصال بخادم محلي من ExpressVPN، لم يلاحظ زميلي أي فارق أثناء تصفح الإنترنت أو بث المحتوى.

سرعة وأداء ExpressVPN

بعد ذلك، أجرى اتصال بخادم في بريطانيا. وبرغم زيادة زمن الاستجابة بشكل واضح، لم تنخفض سرعة التنزيل إلا بنسبة 15% فقط، وهو أمر جيد جدًا. وسجّل أيضًا سرعات تنزيل عالية عند استخدام التورنت ولم يواجه أي أعطال أثناء استخدام خدمتين مختلفتين للمكالمات الصوتية عبر الإنترنت (VoIP).

سرعة وأداء ExpressVPN

في اختبار السرعة النهائي، اتصال زميلي بخادم في أستراليا (واحد من أبعد الخوادم عن موقعه). واندهش من عدم تأثر السرعة بشكل كبير عند تصفح الإنترنت (لم تستغرق المواقع إلا 2-3 ثواني إضافية للتحميل) وبث المحتوى (تم تحميل مقطع فيديو بجودة عالية في أقل من 5 ثواني استمر التشغيل بجودة عالية).

سرعة وأداء ExpressVPN

بشكل عام، تعتبر ExpressVPN واحدة من أسرع الشبكات الافتراضية الخاصة؛ خلال اختباراتي، كانت سرعات الاتصال ممتازة على الخوادم المحلية والبعيدة، وتمكنت من بث المحتوى على العديد من المواقع بجودة عالية، وحافظت على سرعات عالية أثناء استخدام التورنت، ولم يستغرق الأمر إلا ثواني قليلة لتحميل المسلسلات والأفلام أثناء الاتصال بالخوادم البعيدة.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

خوادم وعناوين بروتوكول الإنترنت (IP) من ExpressVPN

تمتلك ExpressVPN أكثر من 3,000 خادم في 160 موقع في 94 دولة. وهذه شبكة خوادم كبيرة جدًا تتيح لك سهولة العثور على خادم قريب منك بغض النظر عن مكانك الفعلي. ولكنني أود أن أرى ExpressVPN تعرض النسبة المئوية للحمولة على الخوادم على غرار ما تقدمه CyberGhost VPN، والسماح لك برؤية عدد المستخدمين على الخادم قبل الاتصال به. وبرغم كثرة الخوادم، فإنها لا تقارن بشبكة Private Internet Access التي تصل إلى أكثر من 35,000 خادم.

أحد الأشياء التي أعجبتني حقًا هو أن كل خوادم ExpressVPN تدعم أنشطة P2P، مما يجعل من السهل عليك أن تعثر على خاد قريب يقدم سرعات تنزيل عالية 0العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة مثل ProtonVPN تسمح بأنشطة P2P على خوادم خاصة). وأسعدني أيضًا أن أجد كل خوادم ExpressVPN تدعم التعتيم؛ وهذا بالتأكيد أفضل بكثير من الاضطرار إلى الاختيار من قائمة صغيرة من الخوادم التي تدعم هذه الخاصية.

معظم خوادم ExpressVPN هي خوادم فعلية (تقع فعليًا في الدولة التي تتصل بها وتقدم سرعات أفضل عادة)، لكن تستخدم ExpressVPN أيضًا خوادم افتراضية (تقع في دولة مختلفة عن الدولة التي تتصل بها). يعجبني أن ExpressVPN تكشف عن المواقع الفعلية للخوادم الافتراضية؛ يتم توجيه الخوادم الافتراضية من خلال هولندا والبرازيل وسنغافورة وهونج كونج وبريطانيا.

تستخدم خوادم  ExpressVPN عناوين بروتوكول انترنت (IP) تشاركية، مما يعني مشاركة نفس عنوان IP بين العديد من المستخدمين. وهذا أمر جيد للخصوصية لأن أنشطتك تختلط مع الكثير من بيانات المستخدمين الآخرين. ولكن للأسف، لا تقدم ExpressVPN حاليً عناوين IP مخصصة. هناك خدمات مثل Private Internet Access وCyberGhost VPN تقدم عناوين IP مخصصة بتكلفة إضافية، وتتضمن PrivateVPN عناوين IP مخصصة مع بروتوكولات معينة.

بشكل عام، تمتلك ExpressVPN العديد من الخوادم حول العالم، وجميعها تدعم أنشطة P2P وخاصية التعتيم. وتستخدم ExpressVPN خوادم مادية في غالبية المواقع وتُسند إلى المستخدمين أحد عناوين IP التشاركية العديدة.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

بث المحتوى وأنشطة التورنت مع ExpressVPN

بإمكان ExpressVPN تجاوز حظر كل خدمات البث الشهيرة، بما في ذلك نتفلكس، وأمازون برايم، وDisney+، وHulu، وBBC iPlayer؛ كما تعمل أيضًا على المنصات الأقل شهرة مثل RaiPlay، وCrackle، وSling TV، وUSA Network.

بث المحتوى وأنشطة التورنت مع ExpressVPN

خلال اختباراتي، حصلت دائمًا على سرعات بث عالية، وتحميل المحتوى عالي الوضوح بشكل فوري، حتى أنني تمكنت من مشاهدة مقاطع فيديو بجودة 4K على جهاز PS4 بدون أي تحميل.

تعد ExpressVPN رائعة لأنشطة التورنت بشكل خاص لأنها تسمح بأنشطة P2P على كل الخوادم البالغ عددها أكثر من 3,000 خادم. وتأكدت أن ExpressVPN تسمح بأنشطة التورنت على كل خوادمها. وبينما تعمل ExpressVPN على كل تطبيقات التورنت، فقد حصلت على أعلى سرعات تنزيل عند استخدام qBittorrent.

تقدم ExpressVPN حماية ضد تسرب IPv6، وDNS، وWebRTC. وقبل أن أبدأ استخدام التورنت، قمت بإجراء 10 اختبارات باستخدام أداة اختبار التسرب المدمجة في خدمة ExpressVPN وباستخدام خدمة اختبار خارجية، ولم أواجه أي تسرب في الحالتين.

بشكل عام، تقوم ExpressVPN بعمل رائع في تجاوز حظر المحتوى المقيّد جغرافيًا، وتدعم أنشطة التورنت على كل خوادمها. تمكنت من الوصول إلى مواقع البث الشهيرة مثل نتفلكس، وHulu، وBBC iPlayer، وتمكنت من استخدام العديد من تطبيقات التورنت لأنشطة P2P.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

تجاوز الرقابة الحكومية باستخدام ExpressVPN

تستخدم ExpressVPN خاصية التعتيم (obfuscation) لإخفاء أنشطة الشبكة الافتراضية الخاصة وتمكينك من تجاوز القيود والحظر الجغرافي في الدول التي تفرض رقابة على الإنترنت. يتم تمكين خاصية التعتيم عند استخدام إعداد البروتوكول التلقائي.

أداة التعتيم من ExpressVPN تشبه أداة التعتيم التي تقدمها خدمة VyprVPN؛ لكنني أفضل ExpressVPN أكثر لأن خاصية التعتيم تتوفر على كل خوادمها.

طلب من زملائي في الصين وإيران وروسيا وإندونيسيا اختبار خدمة ExpressVPN من أماكنهم. وجميعهم أكدوا قدرة ExpressVPN على تجاوز حظر الشبكات الافتراضية الخاصة وجدران الحماية الحكومية.

بث المحتوى وأنشطة التورنت مع ExpressVPN

قم بزيارة موقع ExpressVPN

باقات وتسعير ExpressVPN

تعد ExpressVPN واحدة من أعلى خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة تكلفة وسعرًا في السوق. يعتمد نموذج الاشتراك على باقة شهر واحد، أو ستة أشهر، أو 12 شهرًا (تأتي مع إضافة 3 شهور مجانًا). تقدم باقة 12 شهر قيمة أفضل، لكنها أعلى تكلفة من باقات 12 شهر التي يقدمها المنافسون، مثل CyberGhost VPN. كل باقات ExpressVPN تمنحك إمكانية الوصول إلى نفس الخصائص.

تسمح لك ExpressVPN بما يصل إلى 5 اتصالات متزامنة مع الاشتراك الواحد، وهو المتوسط تقريبًا بين أفضل الشبكات الافتراضية الخاصة. لكن يظل هذا العدد أقل مما تقدمه CyberGhost (تسمح بـ 7 اتصالات) وIPVanish (تسمح بعدد غير محدود من الاتصالات).

تقبل ExpressVPN بطاقات الائتمان، وبايبال، وبتكوين، وPaymentwall  (التي تدعم 11 خيار دفع مثل Mint، وGiropay، وUnionPay). ويأتي مع كل باقة ضمان 30 يوم لاسترداد المال.

بشكل عام، تعتبر ExpressVPN أعلى تكلفة من العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى التي تأتي في قائمة أفضل الخدمات، لكنها تظل تقدم قيمة رائعة بسبب سرعاتها الفائقة، وخصائص الحماية والخصوصية القوية، ووظائفها الأقرب إلى المثالية.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

سهولة استخدام ExpressVPN: التطبيقات الهاتفية والمكتبية

تقدم ExpressVPN تطبيقات لأجهزة أندرويد وiOS وويندوز ولينوكس وماك وكروم بوك، وKindle Fire، وأجهزة راوتر Wi-Fi. تثبيت ExpressVPN في غاية البساطة. استغرق الأمر 1-2 دقائق فقط لتنزيل وتثبيت ExpressVPN على جهاز سامسونج جالاكسي وهاتف أيفون X، وجهاز كمبيوتر ويندوز 10، وجهاز ماك بوك برو.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

أندرويد

تطبيق ExpressVPN لأجهزة أندرويد غني بالخصائص وسهل الاستخدام. قمت بتثبيت التطبيق على جهاز سامسونج جالاكسي بدون أي مشكلات، ووجدت تصميم التطبيق بديهي للغاية.

الشاشة الرئيسية للتطبيق تتيح لك الاتصال بسرعة بخادم الشبكة الافتراضية الخاصة باستخدام خاصية الموقع الذكي (Smart Location) أو يمكنك اختيار الاتصال بواحد من أحدث موقعين قمت بالاتصال بهما. انقر على Smart Location (الموقع الذكي)، وسوف ترى قائمة قصيرة بالمواقع المقترحة وخيار عرض قائمة الخوادم الكاملة.

سهولة استخدام ExpressVPN: التطبيقات الهاتفية والمكتبية

إذا نقرت على أيقونة الخطوط الثلاثة أعلى يسار التطبيق، سوف تفتح قائمة تطبيق ExpressVPN. وتحت Settings (الإعدادات)، يمكنك تمكين الاتصال التلقائي واستخدام الانقسام النفقي وتخصيص إعدادات الشبكة واختيار بروتوكول الاتصال يدويًا؛ يتضمن تطبيق أندرويد من ExpressVPN البروتوكولين Lightway وOpenVPN (لكني أنصح بالبقاء مع بروتوكول ExpressVPN الافتراضي حتى تحصل على أفضل سرعة اتصال وحماية).

الخاصية الأخرى المريحة التي أعجبتني هي Shortcuts (الاختصارات)، وهي تتيح لك إنشاء اختصارات من نقرة واحدة لتطبيقاتك المفضلة (مثل نتفلكس أو فيسبوك) لتظهر على الشاشة فورًا بعد الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة. وبهذه الطريقة، لن تحتاج إلى البحث عن التطبيق على جهازك.

تحت شريط Privacy & Security Tools (أدوات الحماية والخصوصية)، ستجد اختبارات تسرب IP، وDNS، وWebRTC.

تطبيق أندرويد من ExpressVPN لا يتضمن خاصية التوقف التلقائي أو Network Lock (قفل الشبكة)، لكن يظل بإمكانك “حظر الإنترنت عند عدم إمكانية الاتصال أو إعادة الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة”، وهي وظيفة مماثلة. لا يتضمن تطبيق أندرويد أيضًا أداة اختبار سرعة ExpressVPN أو دعم لمتصفح Tor، لكنها ليست عيوب كبيرة لمعظم مستخدمي أندوريد (خدمة ExpressVPN سريعة جدًا على معظم خوادمها على أي حال، ومجموعة قليلة جدًا من المستخدمين قد تحتاج إلى متصفح Tor).

بشكل عام، تمتلك ExpressVPN واحد من أفضل تطبيقات أندرويد في السوق. إنه سهل الاستخدام للغاية، بيارات اتصال سريعة وسهلة، وخصائص حماية رائعة، وسرعات خارقة.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

iOS

تطبيق iOS من ExpressVPN يشبه كثيرًا تطبيق أندرويد. لكن تطبيق iOS لا يتضمن خاصية الانقسام النفقي (لا أعرف أي شبكة افتراضية خاصة تقدم خاصية الانقسام النفقي على أجهزة iOS) وبروتوكول Lightway؛ لكنه يأتي ببروتوكولات IKEv2 وL2TP.

كما يفتقر تطبيق iOS من ExpressVPN إلى خاصية التوقف التلقائي أو خيار “حظر الإنترنت عند عدم إمكانية الاتصال أو إعادة الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة”. لذا أفضل بديل هو إعداد إعادة الاتصال التلقائي التي تقوم بتوصيل جهازك بالشبكة الافتراضية الخاصة إذا انقطع اتصالك بالخدمة.

بشكل عام، تمتلك ExpressVPN تطبيق iOS جيد التصميم، لكن لا يعجبني تطبيق يفتقر إلى خاصية التوقف التلقائي. ومع ذلك العيب، لا أزال أعتقد أن تطبيق iOS من ExpressVPN خيار جيد لأنه يقدم خصائص حماية جيدة جدًا إلى جانب السرعة وسهولة الاستخدام.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

ويندوز/ماك (الأجهزة المكتبية)

قمت بتثبيت تطبيق ExpressVPN على جهاز كمبيوتر ويندوز 10 وجهاز ماك بوك برو. ومثل التطبيقات الهاتفية، يمكنك الاتصال بخاصية Smart Location (الموقع الذكي) أو أحدث الخوادم التي اتصلت بها.

سهولة استخدام ExpressVPN: التطبيقات الهاتفية والمكتبية

إذا نقرت على أيقونة القائمة، يمكنك رؤية كل مواقع الخوادم، والوصول إلى قائمة Options (الخيارات) وتشغيل اختبار سرعة ExpressVPN، والاتصال بالدعم الفني.

في قائمة Options (الخيارات ستجد خصائص الحماية (مثل خاصية التوقف التلقائي والانقسام النفقي)، وخيارات البروتوكولات، والإعدادات المتقدمة. وبينما يمكنك تخصيص الشبكة الافتراضية الخاصة حسب احتياجاتك، أعجبني حقًا أن ExpressVPN تقوم بتعيين كل الخصائص المهمة ضمن الإعدادات الافتراضية المقترحة بحيث لا تضطر إلى تمكينها أو تعطيلها يدويًا.

من المهم أن تتذكر أيضًا أن ExpressVPN واحدة من الشبكات الافتراضية الخاصة القليلة التي تقدم خاصية الانقسام النفقي لأجهزة ماك، لكن على إصدار نظام التشغيل macOS 10.15 والإصدارات الأقدم فقط (لا تزال الخاصية غير متاحة على إصدار نظام التشغيل macOS 11.0).

بشكل عام، تقدم ExpressVPN تطبيقات مكتبية رائعة. تتشابه تطبيقات ويندوز وماك بشكل كبير، حتى أن ExpressVPN تقدم خاصية الانقسام النفقي على أجهزة ماك بإصدار نظام التشغيل macOS 10.15 والإصدارات الأقدم (على عكس معظم المنافسين).

قم بزيارة موقع ExpressVPN

تطبيقات ExpressVPN: هل ExpressVPN سهلة الاستخدام؟

كل تطبيقات ExpressVPN سهلة الاستخدام للغاية. تتضمن التطبيقات معظم الخصائص بشكل متشابه مع استثناءات ضئيلة. تطبيق iOS يفتقر إلى خصية التوقف التلقائي والانقسام النفقي وبروتوكول Lightway، بينما يفتقر تطبيق أندرويد إلى البروتوكولين IKEv2 وL2TP، بينما تطبيق ماك يدعم خاصية الانقسام النفقي على إصدار نظام التشغيل 10.15 والإصدارات الأقدم فقط. لكن خلاف ذلك، تتشابه التطبيقات، وجميعها تعمل بشكل رائع.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

دعم عملاء ExpressVPN

تقدم ExpressVPN إرشادات كثيرة لاستكشاف الأعطال وإصلاحها، ومقاطع فيديو إرشادية، ودعم عبر الدردشة على مدار الساعة، وعبر البريد الإلكتروني. لا يتوفر خيار الدعم عبر الهاتف، لكن لا أعتقد أنها مشكلة لأن ExpressVPN تقدم مجموعة كبيرة من قنوات خدمة العملاء الجيدة.

إرشادات ومقاطع الفيديو الإرشادية لاستكشاف الأعطال وإصلاحها من ExpressVPN جيدة للغاية وغنية بالمعلومات. أعجبني أن تقدم ExpressVPN مقاطع فيديو تغطي كيفية تثبيت تطبيقات ExpressVPN وكيفية التسجيل وإعداد ExpressVPN على جهازك. إنها أدوات رائعة، خاصة للمستخدمين الجدد على عالم الشبكات الافتراضية الخاصة (هناك منافسين مثل IPVanish يقدمون مقاطع فيديو إرشادية أيضًا).

دعم عملاء ExpressVPN

لقد اختبرت الدعم عبر الدردشة من ExpressVPN مرتين؛ مرة في نهاية الأسبوع ومرة أخرى في يوم عمل عادي. وفي كل مرة تواصلت مع ممثل خدمة الدعم في أقل من 15 ثانية، وقدم لي معلومات مفيدة جدًا. توفر ExpressVPN الدعم باللغة الإنجليزية فقط، لكن تقدم أداة ترجمة للتواصل معك بلغات مختلفة. اختبرت الأداء عن طريق التحدث بالرومانية، وتمكن ممثل خدمة الدعم من فهم ما أقول (وحل المشكلة).

دعم عملاء ExpressVPN

كما أرسلت إلى ExpressVPN 3 رسائل إلكترونية لأرى مدى سرعة الاستجابة. حصلت على الرد خلال 6-7 ساعات، وهو أمر جيد جدًا، وكانت الإجابات تفصيلية ومفيدة.

بشكل عام، تقدم ExpressVPN خدمة عملاء ممتازة. أعجبني إرشادات الدعم المفيدة والدردشة على مدار الساعة. كما يتوفر الدعم عبر البريد الإلكتروني أيضًا، لكنني أنصح باستخدام الدردشة لأنها أسرع كثيرًا.

قم بزيارة ExpressVPN

هل ExpressVPN أفضل شبكة افتراضية خاصة حقًا في 2021؟

تقدم ExpressVPN سرعات عالية، وخصائص حماية ممتازة، وتسمح بما يصل إلى 5 اتصالات في نفس الوقت، وتعمل على كل المنصات المعروفة، وتتجاوز حظر الكثير من مواقع بث المحتوى، وسهلة الاستخدام للغاية. كل خوادم ExpressVPN تدعم أنشطة P2P، وتعمل ExpressVPN في الدول التي تفرض رقابة صارمة على الإنترنت مثل الصين وإيران.

حصلت دائمًا على سرعات عالية عند استخدام ExpressVPN؛ حتى عندما اتصال بخوادم أبعد ما تكون عن موقعي الجغرافي؛ سمح ذلك لي بتصفح الإنترنت، وبث المحتوى (بجودة عالية الوضوح)، وتنزيل الملفات الكبيرة. في الواقع، تغلب بروتوكول Lightway الحصري والفريد من ExpressVPN على بروتوكولات الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى الشهيرة مثل OpenVPN وWireGuard في كل اختباراتي.

تحافظ  ExpressVPN على بيانات المستخدم آمنة باستخدام تشفير AES 256-بت، وسياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات (تخضع للمراجعة والتأكيد باستمرار)، وخاصية التوقف التلقائي، وحماية كاملة من أي تسرب. تعمل خوادمها على ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) فقط، بحيث يتم مسح كل البيانات مع كل إعادة تشغيل. وإذا واجهتك أي مشكلة، ستجد ممثلي خدمة الدعم من ExpressVPN متاحين على مدار الساعة عبر الدردشة والبريد الإلكتروني.

بشكل عام، تعد ExpressVPN هي الشبكة الافتراضية الخاصة #1 بالنسبة لي في 2021. فهي سريعة، وآمنة وسهلة الاستخدام. تعد خدمة ExpressVPN أعلى تكلفة من معظم الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى في قائمة أفضل الخدمات، لكنها تقدم قيمة جيدة، وتغطي كل باقة بضمان 30 يوم لاسترداد المال بدون مخاطر.

قم بزيارة موقع ExpressVPN

هل ExpressVPN مجانية؟

لا، لا تقدم ExpressVPN باقة مجانية. لكنها تقدم ضمان 30 يوم لاسترداد المال، بحيث يمكنك اختبار الخدمة بدون مخاطر لمدة شهر (لقد عادت أموالي إلى حسابي بعد 4 أيام من طلب الاسترداد).

هناك شبكات افتراضية خاصة مجانية، لكنني لا أنصح باستخدام معظمها؛ غالبية الشبكات الافتراضية الخاصة المجانية تفتقر إلى خصائص الحماية الأساسية، وتقدم سرعات بطيئة، وتضع قيود على البيانات، وتغرق جهازك بالإعلانات، و/أو تراقب أنشطتك. في المقابل، استخدام شبكة افتراضية خاصة مدفوعة يقدم لك حماية ممتازة وخصوصية على أعلى مستوى وسرعات اتصال فائقة لك أنشطتك على الإنترنت (بإمكان ExpressVPN أن تقدم لك كل ذلك وأكثر).

هل تعمل ExpressVPN في الصين؟

نعم، بإمكان ExpressVPN التغلّب على قيود ومراقبة الإنترنت في الصين؛ وتعمل أيضًا في دول أخرى تفرض رقابة صارمة على الإنترنت. أكّد زملائي في الصين أن أدوات التعتيم من ExpressVPN يمكنها تجاوز جدار الحماية العظيم. كما اختبر زملائي في الدول التي تفرض رقابة على الإنترنت مثل روسيا وإيران وإندونيسيا خدمة ExpressVPN، وذكروا أنها سمحت لهم بالوصول إلى الإنترنت بمنتهى الحرية.

هل تعمل ExpressVPN مع نتفلكس؟

نعم، تعمل ExpressVPN مع نتفلكس. تمكنت من الوصول إلى نتفلكس في أكثر من 10 دول مختلفة (تتضمن الولايات المتحدة وألمانيا والبرازيل). تقدم ExpressVPN سرعات عالية، لذا تمكنت من مشاهدة مسلسلات وأفلام نتفلكس بجودة عالية (وجودة 4K) دون أوقات تحميل طويلة أو انقطاعات. أعجبني حقًا كيف تدعم ExpressVPN قدرات البث على كل خوادمها؛ على عكس بعض المنافسين الذين يخصصون مجموعة خوادم فقط لبث المحتوى.

كما تتمكن ExpressVPN من تجاوز حظر العديد من تطبيقات بث المحتوى الشهيرة الأخرى، مثل  BBC iPlayer، وأمازون برايم، وDisney+، وFuboTV.

هل خدمة ExpressVPN آمنة؟

نعم،تعد ExpressVPN واحدة من أكثر الشبكات الافتراضية الخاصة أمانًا في السوق. تستخدم الخدمة تشفير AES 256-بت، ولديها خاصية التوقف التلقاي، وتلتزم بسياسة صارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات (تخضع للمراجعة والتدقيق من جهات خارجية مستقلة). تعمل خوادم ExpressVPN على ذاكرة الوصول العشوائي فقط (RAM) (حيث يتم مسح البيانات مع إعادة تشغيل الخادم في كل مرة)، كما تقدم ExpressVPN حماية كاملة من تسرب WebRTC، وDNS، وIPv6 (أجريت العديد من اختبارات التسرب ولم أتعرض لأي تسرب).

منتجات وأسعار ExpressVPN

النتيجة

تعد ExpressVPN خدمة الشبكة الافتراضية الخاصة المفضلة لديّ في السوق؛ تقدم الخدمة خصائص حماية ممتازة، (تقنية TrustedServer، وتشفير AES 256-بت، والتوقف التلقائي، ومراجعة خارجية مستقلة لسياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات)، وخصائص إضافية مثل الانقسام النفقي واستخدام متصفح Tor عبر الشبكة الافتراضية الخاصة، وتطبيقات بديهية لكل المنصات المعروفة، وسرعات عالية، وتمتلك أكثر من 3,000 خادم في 94 دولة. بإمكان ExpressVPN تجاوز حظر أكثر من 25 موقع بث محتوى، وتدعم أنشطة التورنت على كل خوادمها، وتعمل في الدول التي تفرض رقابة صارمة على الإنترنت مثل الصين وإيران. تعد ExpressVPN أعلى تكلفة من الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى في قائمة أفضل الخدمات، لكنها تقدم قيمة رائعة وتدعم كل مشترياتها بضمان 30 يوم لاسترداد المال.

عن المؤلفة

تيم موكان
تيم موكان
مساهم رئيسي

عن المؤلفة

تيم موكان صحفي مختص بالحماية السيبرانية ويكتب في مجال الشبكات الافتراضية الخاصة منذ 5 سنوات. في وقت فراغه، يستمتع تيم بالسفر وتناول الأطعمة الشهية، وألعاب الفيديو، واستخدام الشبكات الافتراضية الخاصة (نعم، هذا حقيقي!)، ومشاهدة أفلام الرسوم المتحركة.

مراجعات المستخدم لـ ExpressVPN

ثقة مستخدمينا هي أولويتنا الأسمى! لذا لن تتمكن شركات مكافحة الفيروسات من الدفع لنا لتغيير أو حذف المراجعات.

لم يتم العثور على مراجعات من قبل المستخدمين. كن أول من يقيم ExpressVPN!

اكتب مراجعة

أكتب مراجعة عن ExpressVPN

0.0/ 10.0

يرجى إدخال عنوان بريدك الإلكتروني لتقديم مراجعتك